أسواق / إقتصاد / اليوم السعودية

الطيار: التأشيرات وأسعار النفط دعمت ارتفاع الإيرادات

أكد المستشار الاقتصادي في العلاقات الدولية د. لؤي الطيار أن للمملكة سياسة اقتصادية واضحة أسهمت في تغيير موازين قوى الدول الاقتصادية في خارطة الدول العظمى التي أشار لها البيان التمهيدي للميزانية العامة والتي تتخطى التريليون ريال، وهي خير دليل داعم أولا وأخيراً للاقتصاد، وإحدى أهم المبشرات الاقتصادية ومبشر بالخير للشعب السعودي، بالرغم من الأبواق التي تستهدف أمن واقتصاد المملكة الأقوى في المنطقة وهي ماضية باتجاه تحقيق رؤيتها بأيد وطنية. وأضاف إن الميزانية ترسم ملامح الخطة الاقتصادية للمملكة وتدعم قوة الاقتصاد وتنوع مصادره، مشيرا إلى أن المملكة اليوم تلعب دورا اقتصاديا مهما في العالم يجعل الجميع يشير إليها بأنها من أقوى اقتصاديات العالم. وأوضح أن هذا البيان إعلان عن استمرارية نمو الاقتصاد السعودي للعام القادم وزيادة في الايرادات المرتفعة التي تصل إلى 833 مليارا عن العام الماضي، مرجعا ارتفاع تلك الايرادات لفتح باب التأشيرات سواء العمرة أو السياحية وأيضا الاستثمارات المتنوعة التي دخلت في المملكة والتي قام بها صندوق الاستثمارات السعودي، فضلا عن فرص الاستثمار وتوقيع الاتفاقيات في المنتديات الاقتصادية من بينها منتدى دافوس. ولفت إلى أن المصروفات ستصب في تطوير البنية التحتية، فيما أن أسعار النفط وارتفاعها لعبت دورا في ارتفاع الايرادات في البيان التمهيدي، مشيرا إلى أن انخفاض نسبة العجز تعكس خطى الاستثمارات السعودية التي تسير وفق مسارات صحيحة، متوقعا أن يعاد افتتاح كثير من المشاريع المتعثرة في 2020.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا